منتديات كنوز النت الإسلامية
مرحباً بك:
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل بالمنتديات..
سجل الآن لتتمكن من تصفح المنتديات والمشاركة بجميع الأقسام..


كنوز النت الإسلامية لنشر علوم الدنيا والدين
 
الرئيسيةبوابة كنوز النتمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 محللون: “السيسي” لم يفشل، بل نجحت مهمته بتدمير جيش واقتصاد مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عرباوي
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 21739
تاريخ الميلاد : 06/02/1980
العمر : 37
نقاط : 53453
تاريخ التسجيل : 21/09/2008

مُساهمةموضوع: محللون: “السيسي” لم يفشل، بل نجحت مهمته بتدمير جيش واقتصاد مصر   السبت 21 نوفمبر 2015, 3:24 pm



يعتقد الكثيرون أن السيسي غبي وأنه فشل بموقعه كرئيساً لمصر.
ولكن الحقيقة التي لايدركها إلا القليل.. السيسي نجح وبامتياز بمهمته التي كلف بها من القيادة العليا للصهيونية العالمية بخراب مصر كلية، وذلك بتفكيك جيشها وتغيير عقيدته من جيش مقاتل إلى جيش مكافح للإرهاب مسيطراً على اقتصاد مصر بالكامل لحسابه الخاص، وخراب اقتصادها وافلاسها ونهب جميع ثرواتها بجيبه الخاص “صندوق تحيا مصر”، وتقسيم مصر لعدة دويلات بعد نشر الفوضى الخلاقة والفتن الطائفية والعنصرية بين كافة فئات وأطياف الشعب.
فبتقدير جميع خطواته وقراراته ومشاريعه السابقة مثل جهاز علاج الإيدز بالكفتة، ومليون وحدة سكنية، واستصلاح مليون فدان، وانشاء العاصمة الإدارية الجديدة، والمؤتمر الاقتصادي، ومشروع تفريعة قناة السويس الجديدة، تفجير الطائرة الروسية بسيناء، واصداره لقانون الخدمة المدنية..
سوف نتأكد أنها كلها قرارات وخطوات ومشاريع فاشلة، ولكنها لايمكن أن تصدر من شخص فاشل أو غبي، بل قام بها شخص ذكي جداً ويسير على خطوات ثابتة لتدمير الاقتصاد بالكامل وعلى خطوات ثابتة وعلمية ومدروسة جيداً، وكلها بكل تأكيد مخطط لها بالأجندة الصهيونية التي كلف بها، وبالدعم الغير مسبوق من دويلات الخليج المعادية وأمريكا واسرائيل، وجميع الخطط والخطوات التي يسير بها السيسي تصب في صالح أمن اسرائيل فقط.
ويسير السيسي بخطوات ثابتة وقوية جداً بتدمير البنية التحتية والأساسية لمصر، وذلك ابتداء من تعيين الفسدة الجهلة الحمقى الأغبياء بأعلى المناصب السيادية، وعلى سبيل المثال المستشار “أحمد الزند” الذي يعتبر رمز الفساد، قام السيسي بتعيينه وزيراً للعدل، فأي عدل ينشده السيسي من الزند لص الأراضي قاتل الثوار؟
وكما قام السيسي بتعيين المستشار “عدلي منصور” رئيساً مؤقتاً للبلاد، قام أيضاً بتعيين “الببلاوي” رئيساً للوزراء، وهما من كبار الفسدة اللصوص بتاريخهم الأسود، فكانت النتيجة انهيار جميع مؤسسات الدولة بطريقة سريعة جداً وبخطوات هادئة وثابتة ومنظمة ودقيقة..
ولاننسى أن أمريكا نجحت بتفكيك الاتحاد السوفيتي ليس بالحرب وإنما بالتوغل داخل مؤسساته وتعيين الفسدة بالمناصب السيادية مما أدى لانهيار الاتحاد السوفيني بالكامل وسريعاً وبدون اطلاق رصاصة واحدة.
فقام السيسي بتنفيذ الأجندة الصهيونية بكفاءة واقتدار وامتياز، وقام بتعيين الفسدة والخونة والفشلة والأغبياء واللصوص بأعلى المناصب القيادية بجميع مؤسسات الدولة، فانهارت الدولة، وانهارت جميع مؤسساتها.
وقام السيسي بتقسيم المجتمع لعدة أجزاء صغيرة متناحرة، فقام باشعال الفتن الطائفية بين المسيحيين والمسلمين، وذلك باستقطاب الفاسد تاجر الدين “تواضروسط وكبار القساسوة الفسدة لجانب العسكر والسلطة، كما استقطب فسدة السلفيين والصوفيين والشيعة واللادينيين والملحدين إلى جانب العسكر ونظام الانقلاب العسكري، وجميعهم تحولوا لأعداء لشرفاء وعقلاء الشعب والثوار الحق والاخوان المسلمين.
والآن.. وبعد تقييم النتائج النهائية وإلى ما آلت إليه مصر بفترة حكم السيسي القصيرة من انقسام مجتمعي غير مسبوق، وتفشي الفتن الطائفية والعنصرية بجميع محافظات ومدن وشوارع مصر، وتقسيم البلد إلى طبقة حاكمة طبقة محكومة وهما: “الجيش والداخلية والقضاء والاعلام” الطبقة الحاكمة، والطبقة المحكومة “كافة أطياف وفئات الشعب”، والذي أطلق عليها وزير العدل “الزند” أسياد وعبيد بتصريحه الشهير “نحن الأسياد وما دوننا فهم العبيد”..
وتلك هي المؤامرة الصهيونية الكبرى والحلم الأمريكي بتحويل كافة الشعوب العربية والإسلامية رسمياً إلى “عبيد” يتم سرقة ونهب ثرواتهم واستخدامهم كعبيد يخدمونهم مقابل أي فتات يلقوه إليهم، وذلك بالطبع بعد زرع الفتن والعداوة بينهم ليظلوا متناحرين لايتحدون أبداً لأن “الاتحاد قوة”، والعقيدة الصهيونية مؤسسة على “فرّق تَسُّد”.
وحق علينا أن نعترف بنجاح السيسي ليس بتدمير مصر وخرابها بالكامل فقط، بل ونجح بتمزيق أوصال الأمة العربية والإسلامية بدعم انقلاب عسكري بليبيا بقيادة “حفتر”، ودعم السفاح القاتل “بشار الأسد” لقتل شعبه بسوريا، ودعم الانقلاب العسكري باليمن ضد الاخوان.. ثم دعم الاخوان بمقاومة الانقلاب العسكري باليمن، وتمزيق وحدة الدول الخليجية باستقطاب الإمارات والسعودية والكويت وبعض الدويلات الأخرى إلى راية الصهيونية العالمية ضد الدول الحرة مثل تركيا وقطر من جانب آخر.
فالتاريخ سوف يذكر سفالة واجرام وخيانة السيسي على أنها انتصارات وأمجاد له وللصهيونية العالمية واسرائيل، وسوف يسخر التاريخ كثيراً من المصريين بأنهم قاموا بثورة مضادة في 30 يونيه ضد ثورة الشعب ضد الظلم والفساد والخيانة وعملاء الصهاينة في 25 يناير، ثم اعادة حكم العسكر، وتولية أول حاكم يهودي – السيسي ابن مليكة اليهودية” – لحكم مصر.
ولن يرحم التاريخ الدول العربية وحكامها الذين سعوا لخراب مصر، فخربت بلادهم وهدمت ديارهم وأفلست بلادهم وخربت وتلاشت من على الخريطة الدولية لتعود كما كانت قبل الإسلام قبائل متناحرة فقيرة تعيش على السرقة وقطع الطرق وخطف النساء كملك اليمين لاغتصابهم — قريباً جداً إن شاء الله تعالى -.
فمبروك للسيسي ولقادة اسرائيل وأمريكا وأوروبا والصهيونية العالمية والعربية والخليجية، وإلى أن يعود الشعب المصري إلى عقله ورشده، فلاعزاء للمصريين وللعرب ولادية لهم.

_________________
كلمة "شكراً" لن تخسرك شيئاً ولكنها ستفيد موضوعي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://4allarab.yoo7.com
 
محللون: “السيسي” لم يفشل، بل نجحت مهمته بتدمير جيش واقتصاد مصر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كنوز النت الإسلامية :: © الأقسام العامة © :: ©المنتدى العام©-
انتقل الى: